التحليل الفنيJune 30, 2021by MahmuodAlshareef0ملك المعادن يقترب من فترة نضوجه – اسامة مقتاني

الصعود المرتقب للذهب سيكون عبارة عن صعود للنضوج(أو فترة نضوج) ، و المعروف عن فترة النضوج أن السعر يتوجه إلى الأعلى بطريقة ثابتة و مستقرة.
و ما أعنيه بثابتة و مستقرة، هو أن السعر لا يصعد بشراسة كبيرة، بل بطريقة منظمة و قابلة للتصحيحات التي في أغلب الأحيان لا تتجاوز 70٪ من الصعود الذي كان قبل بداية التصحيح.

و من المعروف أيضا على فترة نضوج الذهب، أنها في غالب الأحوال تعطينا قمما سعرية جديدة لم نراها من قبل.

أما بالنسبة للذهب بحد ذاته، فاتجاهه السعري الأساسي هو الصعود، و أي نزول في الأسعار ما هو إلى تصحيح لاغير. بغض النظرة عن حدة التصحيح التي تختلف، و التي تتعدى السنوات، يظل أي انخفاض بالسعر هو فقط فترة إستراحة قبل أن يكمل نضوجه.

لكن ما الذي يأكد لنا أن الذهب اقترب من فترة نضوجه؟
الاجابة سهلة: ولا شي.

لا يوجد تأكيد في الأسواق المالية، لكن يوجد احتمالات ذو نسب عالية. و هذه الاحتمالات في صالح الذهب.

فلو ألقينا نظرة على تأثير فيروس covid 19، سنرى أن معظم الدول استنزفت قوتها اقتصاديا.
بالخصوص أمريكا التي بالرغم من معاناتها مع هذا المرض الفتاك، ظلت داعمة للمستثمرين و الشركات و عامية الناس بحزم تحفيزية ضخمة، و معدل فائدة جد منخفض(0.25٪) و ثابت. دون الحديث عن معدل التضخم و البطالة المرتفعان.

و هذا لن يمر مرور الكرام طبعا.

زيادة على سوق العملات المشفرة الذي لقى اقبالا كبيرة في السنوات القليلة الماضية، و فرض سيطرته في أسواق المال.
الشيء الذي لم و لن يعجب بعض الناس.

و نظرا للسيولة المتواجدة داخل هذا السوق و الأسعار المرتفعة للأصول، سيضطر الذهب على مواكبة هذا الارتفاع السعري ليحافظ على مكانته.

أما لو تطرقنا للتحليل الداخلي أو التحليل الفني، فسنرى أن الذهب يتهيئ للدخول في موجة صعودية كبيرة مماثلة لما حصل بعد أزمة سنة 2008.

Share

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *