تقارير وتحليلاتMay 24, 2021by aboodmousli0أساسيات البورصجي وقراءة الرسم البياني “اسامة مقتاني”

اغلب المتداولين يسألون حول ما هي الطريقة الصحيحة للتحليل ، و هو سؤال مهم ومتفرع لعدة محاور، لكنه متمركز في نقطة جد مهمة و هي “الزمن” فالعديد من المحللين لا يهتمون بالجزء السفلي في الرسم البياني (الشارت) أي مكان تواجد الزمن

ولو استخدمنا مبادئ الرياضيات لنرسم نقطة على المبيان نحتاج إلى معاملين أساسيين، لنأخد مثال معاش لتصل الفكرة، لما تحدث حادثة سير، أول العبارات التي نسمعها هي “لقد اصتدم بسرعة 100km” و هذا خطأ ف 100km لاتعبر عن شيء،

لكن أضفنا العامل الزمني أي 100km في الساعة، هنا يمكننا أخد فكرة عن قوة الصدمة، ولو اعتمدنا على نفس المبدأ في التحليل

فلا وجود لتحليل فني إلا بدمج المعاملان الاساسيان للشارت و هما “السعر و الزمن” ، فالتحديد مناطق الارتداد لا يجب الإعتماد على الدعوم والمقاومات وما إلى ذلك من تحليلات سعرية

لأننا لن نحصل على نتيجة، لكن لو أضفنا معامل الزمن سيختلف الأمر، بحيث سيصبح عندنا نقطة سعرية زمنية شاملة للشارت وستحدد لنا مناطق الارتداد

لكن هذا ليس كافياً، لانه إلى الآن لم نتمكن من معرفة الاتجاه الرئيسي للشارت

ولتحديد هذا الخيار وجب تحليل السوق خارجياً أي التحليل الأساسي، الذي يكمن في دراسة الاقتصاد العالمي، العلاقات الدولية، الأزمات الجيوسياسية وما إلى ذلك من علوم سياسة واقتصادية.


وهنا نكون قد استطعنا خلق تكامل وترابط بين التحليل الفني والتحليل الاساسي لتعزيز ربحك و التقليل من خسارتك.

اقرا ايضا : التحليل الفني لملك المعادن – أسامة مقتاني

Share

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *